برنامج شركة XTO Energy لتقليل معدلات انبعاثات غاز الميثان

وسعت شركة XTO Energy التابعة لشركة إكسونموبيل مؤخرًا نطاق مبادرتها لخفض انبعاثات الميثان ووقعت اتفاقية الشراكة البيئية، باعتبار ذلك أحد الجهود المبذولة لرفع معدل انخفاض الانبعاثات المرتبطة بعمليات التشغيل.

المقال

في هذا المقال

برنامج شركة XTO Energy لتقليل معدلات انبعاثات غاز الميثان

 إعداد التقارير حول الانبعاثات

لقد تمت مناقشة الجهود التي نبذلها في تقرير الاستدامة السنوي لشركة ExxonMobil بالإضافة إلى مواد أخرى موجودة على موقع الشركة الإلكتروني، حيث توجد بيانات تقارير الشركة حول ما تم إنجازه على مدى عشر سنوات حول جهود شركة ExxonMobil بشأن انبعاثات الميثان عمومًا. في الولايات المتحدة، تنطلق انبعاثات الميثان لشركة XTO Energy التابعة لشركة ExxonMobil بشكلٍ كبير في مواقع الإنتاج الخاصة بنا أو بالقرب منها. وتقر شركة XTO بأن الانبعاثات الصادرة تتوافق مع اللوائح والضوابط المنصوص عليها من الوكالة الأمريكية لحماية البيئة. يتم حساب الغالبية العظمى من البيان المفصل للانبعاثات باستخدام عوامل انبعاث EPA والبيان المفصل لمعدات شركة XTO. يستخدم EPA عوامل الانبعاث لتمثيل متوسط معدلات الانبعاث للمعدات مثل أجهزة التحكم التي تعمل بالهواء المضغوط والمضخات التي تعمل بالهواء المضغوط والتسربات بالمعدات. وقد تم وضع تلك العوامل في تسعينيات القرن الماضي.

وقد شاركت شركة XTO في إجراء دراسات بالتعاون مع صندوق الدفاع عن البيئة وجامعة تكساس، وقد أوضحت تلك الدراسات أن الانبعاثات قد انخفضت عما كشفت عنها العوامل السابقة. في 2014، تم تفعيل لوائح جديدة تم فيها تقليل نسبة الانبعاثات الناتجة عن تلك المصادر. في الولايات المتحدة في عام 2016، أعلنت شركة XTO عن انطلاق 205,000 طن من انبعاثات الميثان (المساواة). في عمليات التنقيب على وجه الخصوص، تعادل انبعاثات الإنتاج الناجمة عن عمل شركة XTO حوالي 410 أطنان من الميثان لكل مليون برميلٍ من معادل النفط (BOE)، بمعدل انبعاث 0.36%. استنادًا إلى إنتاج الغاز الطبيعي، فإنه ينتج 97 طن ميثان مقابل ما يعادل مليار قدم مكعب، بمعدل انبعاث 0.51%. استنادًا إلى إنتاج النفط، فإنها 111 طنًا من الميثان لكل مليون برميل من معادل النفط، بمعدل انبعاثات 0.1%.

المتطلبات التشريعية

تمتثل شركة XTO لجميع اللوائح والقوانين بما في ذلك اللوائح والقوانين المصممة لضمان التحكم في انبعاثات الميثان وغيرها من الانبعاثات الأخرى والإبلاغ عنها على نحوٍ ملائم. تمتثل شركة XTO للوائح EPA (معايير الأداء الجديدة للمصادر) ومكتب إدارة الأرض (التخلص من النفايات) من أجل تقليل انبعاثات الميثان والمركبات العضوية الطيارة، إلى جانب العديد من القواعد وشروط الحصول على الأذون من الولاية.

ترتكز العديد من اللوائح التي وُضِعت مؤخرًا حول السعي لتقليل معدل الميثان المستنشق باستخدام الأسلوب المعروف باسم حالات إكمال الانبعاثات المنخفضة، أو "حالات الإكمال الصديقة للبيئة"، والتي يتم بموجبها احتجاز انبعاثات التدفق العائد بشكلٍ جيد أو حرقها باستخدام ألسنة اللهب. كإجراء للسلامة، بدأت شركة XTO الاستفادة من هذا الإجراء قبل وضع اللوائح والقوانين وناصرت فكرة تفعيل هذا الإجراء بمجرد صدور هذه القوانين. كما تحرص الشركة على XTO تقليل كميات الانبعاثات المحترقة عن طريق زيادة احتجاز الغازات من خلال التطوير المخطط وخط الأنابيب. لا تزال هناك بعض ألسنة اللهب تشتعل في مناطق التطوير الجديدة حيث يكون من المتوقع إجراء استثمارات في البنية التحتية استنادًا إلى التطوير الناجح للهيدروكربون. بالإضافة إلى المحتوى المتعلق بالإبلاغ عن الانبعاثات على موقع الشركة، يتم إبلاغ EPA عن الانبعاثات سنويًا.

بعيدًا عن اللوائح: برنامجنا التطوعي للحد من انبعاثات الميثان

لقد وضعت شركة XTO برنامجًا للحد من انبعاثات الميثان يضمن كلاً من الامتثال للوائح المعمول بها وتوسيع نطاق الجهود الحميدة الإضافية المبذولة بالإضافة إلى ما تستلزمه اللوائح والقوانين. يعد برنامج الميثان المحسّن هذا جزءًا من جهودًا أكبر لتعزيز الالتزام المستمر لشركة XTO بالتحكم في انبعاثات الميثان. يمنح هذا البرنامج الأولوية للإجراءات في مواقع الإنتاج والتكرير وتتضمن الجهود المبذولة لتطوير وتنفيذ تقنيات جديدة أكثر فعالية للكشف عن الانبعاثات في المنشأة وتقليلها. وما يعزز مبادرة تقليل انبعاثات الميثان الشاملة لدينا أيضًا، إجراء أبحاث حول التقنيات الأساسية وبذل جهود لاختبارها. جميع الجوانب المضمنة في البرنامج تطوعية باستثناء بعض الاستقصاءات الإلزامية للكشف عن تسربات والإصلاح، والتي تختلف حسب الموقع والمتطلبات المنصوص عليها في اللوائح.

الإحلال التدريجي للأجهزة التي تعمل بالهواء المضغوط عالية النزف:

نحن نعمل بشكلٍ تطوعي على تنفيذ خطة ممتدة على مدى ثلاث سنوات بدايةً من 2017 للإحلال التدريجي للأجهزة التي تعمل بالهواء المضغوط عالية النزف أثناء عمليات التشغيل. كما نلتزم بتقديم تدريبات مكثفة للعاملين وإجراء أبحاث موسعة وإجراء تحسينات لتصميم المنشآت لملاءمة العمليات الجديدة — بما في ذلك التوسعات المخطط لها في شركة XTO في منطقة ديلاوير. الأجهزة التي تعمل بالهواء المضغوط عبارة عن الصمامات التي تعمل على تفريغ الضغط المتراكم على نحوٍ دوري لدواعي الحفاظ على السلامة، وسلامة النظام وتنفيذ عمليات التشغيل على نحوٍ جيد. يتم تفريغ الضغط ميكانيكيًا، بمعنى أنه لا يلزم وجود أي مصدر خارجي للتزويد بالطاقة أو للإمداد بالطاقة الكهربية. يتم تكرار عملية التنفيس في الأجهزة التي تعمل بالهواء المضغوط "عالية النزف" بمعدل تكرار أكبر وبكميات أكبر، وفي شركة XTO، عادةً ما تكون هذه العمليات أقدم.

لمزيدٍ من التقدم، تلتزم شركة XTO أيضًا بتنفيذ حلول تقنية أفضل مثل استخدام أجهزة تصدر انبعاثات أقل وهواء لمعدات المنشآت الجديدة.

سوفر يرتكز التزام شركة XTO بالإحلال التدريجي للأجهزة التي تعمل بالهواء المضغوط عالية النزف بشكلٍ كبير على المنشآت على مستوى الأصول بالولايات المتحدة، حيث سنعمل على إحلال وتجديد حوالي 1,250 من هذه الأجهزة. لمزيدٍ من التقدم، تلتزم شركة XTO أيضًا بتنفيذ حلول تقنية أفضل مثل استخدام أجهزة تصدر انبعاثات أقل وهواء لمعدات المنشآت الجديدة. 

اكتشاف التسرب وإصلاحه:

لقد نفذّنا برنامج مطوّر لاكتشاف التسرب وإصلاحه يمنح الأولوية للمواقع الأكبر حجمًا التابعة لشركة XTO والتي تتيح فرصًا أكبر لتقليل انبعاثات الميثان. سيغطي البرنامج كلاً من مواقع الإنتاج والتكرير باستخدام تقارير معدة باستخدام تقنية كاميرا التصوير الضوئي للغاز. بموجب هذا البرنامج، يتعين على كل قسم بشركة XTO إجراء استقصاءات، في بعض الحالات يُجرى مرتين سنويًا، لتلبية كلٍ من الأهداف التطوعية القائمة على الإنتاج والمتطلبات المنصوص عليها في اللوائح. 

في معظم الحالات، يمكن للمُشغل إصلاح التسربات أثناء عملية الفحص. يتم تتبع جميع عمليات التسرب والإصلاحات وسيتم تحليلها لمعرفة معدل تكرار وأنماط واتجاهاتها. يمكننا تحديد الأولويات للمنشآت وأنواع المعدات الأكثر عرضة لحدوث تسرب بها ويمكننا وضع إطار عمل منظم للتعامل مع تلك الحوادث استنادًا إلى معدلات اكتشاف التسرب ووقت الإصلاح والتكاليف والقوى العاملة اللازمة لذلك. ومن خلال الفحص السنوي لنفس مواقعنا، يمكننا تحديد الأنماط التي تساعدنا في تقييم مدى فعالية البرنامج واتخاذ القرار بشأن كيفية إجراء تحديثات على القرارات المتعلقة بالتصميم المستقبلي. 

سيتم التحكم في الأحداث المخططة مثل تفريغ السائل بطرق مصممة خصيصًا لتقليل معدل انطلاق انبعاثات الميثان في الغلاف الجوي. تشير عملية "تفريغ السوائل" إلى عملية التخلص من السائل الذي تجمع داخل أنابيب المعدات، والذي يعيق الغاز الطبيعي من الطفو إلى الجزء العلوي من البئر. وكجزء من برنامجنا، يظل العاملين بالحقل يراقبون العملية ويتواجدون في مكان قريب أثناء عملية التفريغ اليدوي لغلق جميع فتحات التنفيس عند سطح البئر التي تسمح بتسرب الانبعاثات إلى الغلاف الجوي. وبعد تطبيق هذا الإجراء داخل شركة XTO، بدأت شركة إكسونموبيل تؤيد تطبيقه على مستوى الشركات في المجال بالكامل لتقليل الانبعاثات المصاحبة للأحداث المخططة.

تطوير برنامج تدريبي للتعامل مع الميثان:

كجزء من البرنامج المطوّر لتقليل انبعاثات الميثان الذي قدمته شركة XTO، تعمل الشركة على تطوير برنامج تدريبي للتعامل مع الميثان من المخطط إطلاقه في أواخر عام 2017.

ستركز هذه الجهود على أساليب التحكم في الانبعاثات الغازية عمومًا، مع الاهتمام بالموضوعات الرئيسية مثل ما يلي:

  • تكامل الأجهزة التي تعمل بالهواء المضغوط
  • إجراءات اكتشاف التسرب وإصلاحه
  • آليات مشاركة الإجراءات المثلى على مستوى جميع أقسام التشغيل بشركة XTO

لقد بدأنا في نشر كاميرات التصوير الضوئي على مستوى أقسام التشغيل. سيتم تخصيص التدريب بما يتوافق مع إدارة العمليات والمراقبون ورؤساء العمال والمشغلين والعاملين بقسم هندسة الماكينات وأيضًا العاملين في أقسام السلامة والصحة والشؤون البيئية ممن يقومون بأعمال الفحص أو المشاركين في عمليات التأهيل وتحديد شركات استقصاء برنامج اكتشاف التسرب وإصلاحه. 

سيعتمد هذا البرنامج المحسّن على التدريب المكثف الذي تقدمه شركة XTO على اكتشاف التسرب وإصلاحه للعاملين المسؤولين عن القيام بعمليات الفحص لاكتشاف تسرب باستخدام كاميرات التصوير الضوئي. سيتم تعليمك في هذا التدريب أسس عمليات تشغيل الكاميرا وكيفية تصوير العمليات الفردية على نحوٍ مناسب، والمعدات والمكونات الموجودة في كلٍ من مواقع المعالجة والتكرير ومواقع الإنتاج. كما سيغطي البرنامج اعتبارات مهمة ينبغي على الفاحصين العناية بها لضمان التصوير الأمثل، بما في ذلك حالة الرياح ومسافات الرؤية ودرجات الحرارة المحيطة والانعكاسية وفحوصات التحقق اليومية وأهمية التأكد من صيانة ومعايرة المعدات مرة واحدة على الأقل سنويًا.

 تطوير تصميمات المنشآت:

يتضمن برنامج تقليل معدل الميثان لشركة XTO الالتزام باستخدام تقنيات منخفضة الانبعاثات لتحسين الأداء البيئي لعمليات التشغيل، خاصةً في ظل عمليات التوسع في محيط ديلاوير وميدلاند. تتضمن الفرصة الرائدة تضمين الهواء المضغوط بدلاً من الغاز الطبيعي لتشغيل أجهزة التحكم التي تعمل بالهواء المضغوط الخاصة ببطاريات الخزانات الجديدة والأقمار الصناعية. تشمل الفرص الأخرى توسيع نطاق استخدام وحدات استعادة الأبخرة ومراقبة عملية الحصول على البيانات والتحكم في الإشراف لتشغيل الأنظمة ومواصلة العمل على ابتكار تصميمات مركزية لأجهزة التحكم وبطاريات الخزانات.

إجراء أبحاث والعمل عل تطوير تقنيات انبعاثات الميثان:

تواصل شركة XTO مساعيها لتقييم الفرص لترقية المنشآت لتحسين الكفاءات التشغيلية وتقليل معدل انبعاثات الميثان. يشمل ذلك العمل على إجراء أبحاث بالتعاون المشترك مع كلٍ من شركة إكسون موبيل أبستريم ريسيرش كمبني وجهات تصنيع معدات خارجية من أجل تطوير أحدث المعدات لتقليل معدل الانبعاثات بتكلفة منخفضة، بحيث يتم استخدامها في عمليات التطوير المستقبلي خاصةً في منطقة ديلاوير.

في 2017، أكملت شركة XTO مشروعًا تجريبيًا في منطقة ميدلاند تم فيه اختبار التصميمات الجديدة منخفضة الانبعاثات باستخدام الهواء المضغوط بدلاً من الغاز الطبيعي لتشغيل المعدات التي تعمل بالهواء المضغوط التي تساعد في ضبط الظروف مثل الاستواء والتدفق والضغط ودرجة الحرارة. أثبتت النتائج بنجاح إمكانية استخدام تصميمات مماثلة في الأقمار الصناعية وبطاريات الخزانات المركزية الموجودة والجديدة لتعزيز عملية التخلص من انبعاثات الميثان بنجاح.

تستند هذه الجهود إلى سلسلة من العمل المكثف على أكثر من أربعة وعشرين مشروعًا قائمًا لبحث معدلات الميثان والمشروعات التجريبية قيد التنفيذ الفعلي. على سبيل المثال، انضممنا مؤخرًا إلى الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي وشركاء آخرين في الصناعة لتقييم استخدام استقصاءات اكتشاف التسرب المثبتة على طائرات لتوجيه عمليات إصلاح المعدات. نحن نواصل عملنا لتقييم استخدام القمر الصناعي والطائرات والمركبات الجوية بدون قائد وتقنيات القائمة على وسائل أرضية ومتحركة لتحسين أنظمة مراقبة غاز الميثان لدى الشركة.

وكجزء من جهودنا لتحسين فهم مدى خطورة انبعاثات الميثان ذات الصلة بمجال النفط والغاز وخصائصه، شاركت شركة إكسونموبيل في دراسات تعمل على تقدير معدل انبعاثات الميثان في الولايات المتحدة الناجمة عن الأنشطة التحضيرية لإنتاج الغاز. كما شاركت الشركة في الدراسة التي أجرتها وزارة الطاقة حول تجميع الغاز وتعزيزه التي أجريت في جامعة ولاية كولورادو.

لا تزال شركة إكسونموبيل تقوم بدورٍ فعال في الأبحاث العلمية المستمرة حول الميثان بالتعاون مع المختبر الوطني للطاقة المتجددة التابع لوزارة الطاقة ومقره في هارفارد، ستانفورد وجامعة تكساس.

محتوى ذو صلة

الإدارة الفعّالة لانبعاثات الميثان

الغاز الطبيعي هو وقود متعدد الاستعمالات، إذ قادر على تشغيل المرافق والمنازل ووسائل النقل. كما ينبعث منه ملوثات أقل بكثير من توليد طاقة الفحم، بما في ذلك أكاسيد النيتروجين، وأكاسيد الكبريت، والجسيمات، والزئبق، وما يصل إلى أقل من 60 في المائة من الغازات الدفيئة. وكما أكدت الوكالة الدولية للطاقة، فإن انبعاثات الميثان لا تنفي الفوائد الكبيرة لتغير المناخ الناجمة عن الغاز الطبيعي مقابل الفحم، ولكن تخفيف الانبعاثات يمكن أن يزيد من تعزيز تلك الفوائد. وهذا عنصر أساسي في نهج ExxonMobil لتطوير تكنولوجيا الطاقة في المستقبل. تواصل الشركة تنفيذ أساليب فعّالة من حيث التكلفة للحد من انبعاثات الميثان والانبعاثات الهيدروكربونية الأخرى في عملياتنا.

الطاقة والبيئة موضوع

الأداء البيئي

تشكل الطاقة الموثوقة والمتوفرة بأسعار معقولة أساسًا للتقدم البشري. وفي نفس الوقت - وعلى غرار جميع العمليات الصناعية - ينطوي تطوير الطاقة على المخاطر. تعمل إكسون موبيل على دراسة المخاطر في كل مرحلة من مراحل التطوير، ونسعى باستمرار للعمل على تقليل الآثار البيئية. إن المعايير الصارمة والممارسات الجيدة التي تأخذ بعين الاعتبار احتياجات المجتمعات التي نعمل بها هي التي توجه جهودنا.

الطاقة والبيئة موضوع

توقعات الطاقة: نظرة حتى عام 2040

تمثل توقعات الطاقة رؤية إكسون موبيل العالمية طويلة الأمد عن العرض والطلب على الطاقة. وتساعد نتائج التوقعات في توجيه استثمارات إكسون موبيل على المدى البعيد، كما أننا نتشارك هذه التوقعات للمساعدة على تعزيز فهم أفضل للمشكلات التي تشكل مستقبل الطاقة العالمية. يغطي هذا الإصدار الفترة حتى عام 2040، والذي يتم تحديثه كل عام.

الطاقة والبيئة موضوع

الغاز الطبيعي في قطـر

الطاقة والبيئة موضوع

إدارة المخاطر والسلامة

ينعكس التزامنا بالمعايير الأخلاقية العالية والامتثال القانوني والنزاهة في سياسات السلامة والبيئة والممارسات التي نتبعها.

الطاقة والبيئة موضوع

التوفير في استهلاك الطاقة

الطاقة والبيئة موضوع