تصريحات حول اتفاقية المناخ في باريس

رحّبت شركة إكسونموبيل باتفاقية باريس عندما أُعلنت في شهر ديسمبر من عام 2015، وعندما أصبحت سارية مجددًا في شهر نوفمبر من عام 2016.

المقال

في هذا المقال

تصريحات حول اتفاقية المناخ في باريس

 تصريح حول الاتفاقية السارية

يشير اليوم إلى سريان اتفاقية المناخ في باريس. فالاتفاقية تشكل خطوة مهمة في المضي قدمًا من جانب الحكومات العالمية في معالجة المخاطر الجسيمة للتغير المناخي.

تدعم شركة إكسونموبيل عمل موقِّعي باريس، وتقر الأهداف الطموحة لهذه الاتفاقية وتؤمن بأن الشركة تؤدي دورًا بنَّاءً في وضع الحلول.

ما زلنا نعمل منذ عدة سنوات لتقليل الانبعاثات الناجمة من عملياتنا وتوفير منتجات تساعد المستهلكين على تقليل الانبعاثات لديهم.

تواصل شركة إكسونموبيل متابعة حلول التكنولوجيا مع العلماء الرائدين في القطاع الصناعي والدوائر الأكاديمية والمؤسسات غير الحكومية. وقد استثمرنا ما يقرب من 7 مليارات دولار منذ عام 2000 على مبادرات تقليل الانبعاثات مثل كفاءة الطاقة والتوليد المشترك للطاقة وتقليل اللهب واحتجاز الكربون وتنحية الأيونات والبحث في الوقود الحيوي من الجيل التالي.

تعكس اتفاقية باريس والإسهامات الأولية المقررة والمحددة وطنيًّا والتي تعهد بها الموقِّعون، التحدي المزدوج للحد من انبعاثات غاز الدفيئة مع ضمان توافر ما يكفي من إمدادات الطاقة الموثوقة وميسورة التكلفة إلى العالم كله.

كما تعكس تلك الإسهامات استيعاب أن مصادر الطاقة الاقتصادية ستصير ضرورية لتلبية الطلب العالمي المتزايد، وأن تطور نظام الطاقة تجاه تقليل الانبعاثات الجوية سيستغرق وقتًا والتزامًا نتيجة نطاقه الهائل وكثافة رأس المال وتعقده.

في الوقت الذي يصوغ فيه واضعو السياسات آليات لتحقيق أهداف اتفاقية باريس، تحثهم شركة ExxonMobil على التركيز على تقليل الانبعاثات بأقل تكلفة للمجتمع، مع مراعاة أن توفير الطاقة الموثوقة وميسورة التكلفة أمر في غاية الأهمية للنمو الاقتصادي وتحسين مستويات المعيشة في جميع أرجاء العالم.

ستصبح أفضل خيارات السياسات لتحقيق ذلك الهدف قائمة على السوق ويمكن التنبؤ بها وتتسم بالشفافية وقابلة للتطبيق في جميع أنحاء العالم لتعزيز الابتكار واكتشافات التكنولوجيا اللازمة لمعالجة مخاطر التغير المناخي. ترى شركة إكسونموبيل منذ عدة سنواتٍ أن ضريبة الكربون غير المرتبطة بالدخل هي أفضل خيار لتحقيق هذه المبادئ الأساسية.

تصريح إكسونموبيل بشأن مؤتمر الأطراف 21

عكست المحادثات المبرمة مؤخرًا مدى صعوبة سنّ سياسات مدروسة تعالج مخاطر المناخ بطريقة مجدية مع أيضًا توافر إمدادات الطاقة ميسورة التكلفة للمجتمعات في جميع أنحاء العالم.

في الوقت الذي يطور فيه واضعو السياسات آليات لتحقيق أهداف اتفاقية باريس، تشجعهم شركة إكسونموبيل على التركيز على تقليل أكبر قدر من الانبعاثات بأقل تكلفة للمجتمع. ونحثهم في الوقت نفسه على التعرف على الاحتياجات الإنسانية المشتركة والمهمة، بما في ذلك توفير طاقة موثوقة وميسورة التكلفة لتحسين مستويات المعيشة.

نظرًا لأن التغير المناخي مشكلة عالمية، فهو يتطلب حلولاً عالمية. ويجب على الدول المتقدمة والنامية على حد سواء التعاون الآن في صياغة سياسات تهدف إلى تقليل انبعاثات غاز الدفيئة، مع التعرف على أولويات وطنية مختلفة.

تؤمن شركة إكسونموبيل بأن السياسات الفعالة لمعالجة التغير المناخي ستحدد قيمة انبعاثات غازات الدفيئة وسوف:

  • تضمن تكلفة موحدة ويمكن التنبؤ بها للكربون على نطاق الاقتصاد. 
  • تتيح لمبادئ السوق توجيه الحلول. 
  • تحدّ من صعوبة التنظيم وتكاليف الإدارة مع زيادة الشفافية إلى أقصى قدر ممكن. 
  • تعزز المشاركة العالمية. 
  • توفر مرونة التعديلات في المستقبل استجابة للتطورات العلمية والعواقب الاقتصادية لسياسات المناخ.

تعد ضريبة الكربون غير المرتبطة بالدخل أفضل خيار لتحقيق هذه المبادئ الأساسية وقد تصير إطار سياسة عملي للبلدان في جميع أنحاء العالم. وتحافظ السياسة على الأرجح على قدرة كل قطاع مجتمعي على اكتشاف طرق فعالة جديدة وتطوير تقنيات تتسم بالفعالية.

يمكن أن يتعلم المسؤولون العموميون المكلفون بمعالجة هذه المشكلة الدروس القيّمة ممن عملوا في القطاع الخاص. تتسم تجربتنا - تسخير تدابير فعالة وتطوير تقنيات مفيدة - بالإيضاح: اتخذت شركة إكسونموبيل منذ مدة طويلة إجراءً بتقليل انبعاثات غاز الدفيئة في عملياتها، موفرة المنتجات التي تساعد المستهلكين على تقليل الانبعاثات لديهم ودعم البحث في التطورات التقنية. يمكن أن تساعد الحوافز المناسبة على تطوير تقنيات أكثر حداثة ونماذج أعمال تجارية مبتكرة تحظى بأفضل فرصة لإحداث تقدم كبير في تقليل الانبعاثات مع تمكين النمو الاقتصادي.

نشجع هؤلاء الذين يغادرون باريس على اعتناق نهج قائم على مبادئ تجاه خطر التغير المناخي. ويحمل مثل هذا النهج وعودًا كبيرة لضمان اتخاذ الإجراء الفعال لمعالجة هذه المشكلة العالمية.

محتوى ذات صلة

تغير المناخ

حن نؤمن بأن مخاطر تغير المناخ تستحق اتخاذ إجراءات وأنه ينبغي أن نتعاون جميعًا — بما في ذلك الشركات والحكومات والمستهلكين — لتحقيق تقدم مثمر بهذا الصدد.

الطاقة والبيئة موضوع

يمكن أن توفر الخطط لتوسيع مستودع Golden Pass ما يصل إلى 45,000 فرصة عمل في جميع أنحاء الدولة

سيتيح المشروع المقترح، مستودع الغاز الطبيعي المسال Golden Pass، في سابين باس في تكساس، استيراد الغاز الطبيعي وتصديره مع درّ مليارات الدولارات للنمو الاقتصادي

الغاز الطبيعي المقال

الغاز الطبيعي في قطـر

الطاقة والبيئة موضوع

مجموعة كبيرة من عمليات إسالة الغاز الطبيعي تتابع مسيرة تطويرها

احتلت شركة إكسونموبيل مركز الصدارة على مستوى مجال تطوير وتقنيات وتكامل مجال إسالة الغاز الطبيعي (LNG). ومع ازدياد تطور إنجازاتنا في قطر وبابوا غينيا الجديدة، يمكننا تلبية الاحتياجات المتزايدة في العالم بكل سهولة.

الغاز الطبيعي المقال

الإدارة الفعّالة لانبعاثات الميثان

الغاز الطبيعي هو وقود متعدد الاستعمالات، إذ قادر على تشغيل المرافق والمنازل ووسائل النقل. كما ينبعث منه ملوثات أقل بكثير من توليد طاقة الفحم، بما في ذلك أكاسيد النيتروجين، وأكاسيد الكبريت، والجسيمات، والزئبق، وما يصل إلى أقل من 60 في المائة من الغازات الدفيئة. وكما أكدت الوكالة الدولية للطاقة، فإن انبعاثات الميثان لا تنفي الفوائد الكبيرة لتغير المناخ الناجمة عن الغاز الطبيعي مقابل الفحم، ولكن تخفيف الانبعاثات يمكن أن يزيد من تعزيز تلك الفوائد. وهذا عنصر أساسي في نهج ExxonMobil لتطوير تكنولوجيا الطاقة في المستقبل. تواصل الشركة تنفيذ أساليب فعّالة من حيث التكلفة للحد من انبعاثات الميثان والانبعاثات الهيدروكربونية الأخرى في عملياتنا.

الطاقة والبيئة موضوع