تخطى للمحتوى الأساسي
بحث

الأخبار

الأربعاء 26 أبريل 2017  

إكسون موبيل تستضيف النسخة الثانية من فعالية "يوم مهندسات المستقبل "

الدوحـة، دولة قطـر –استضافت شبكة موظفات إكسون موبيل قطر "امرأة" خلال الأسبوع الجاري، وبالتعاون مع مؤسسة إنجاز قطر، النسخة الثانية من فعالية "يوم مهندسات المستقبل" في مدرسة رقية الإعدادية للبنات في الدوحة، وهي الفعالية التي تعد امتداداً لبرنامج سنوي تنظمه إكسون موبيل في أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية، بهدف زيادة الوعي لدى الشابات حول الوظائف المرتبطة بالعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، وإتاحة الفرص أمام الطالبات للتفاعل والتعلّم من متخصصات في هذه المجالات، وطرح نماذج واقعية تُبيّن ماذا يعني شغل مثل هذه الوظائف بالنسبة للفتيات في المستقبل.

أشرفت على الفعالية مجموعة تضم 11 متطوعة من إكسون موبيل قطر، وشملت أنشطة ممتعة ومحفّزة لـ 38 طالبه للطالبات في المراحل الدراسية من السابعة إلى التاسعة، وأطلعن الطالبات على مفاهيم الهندسة وإعداد الميزانية وإدارة المشاريع، وذلك من خلال تنظيم مسابقة جماعية تنافست فيها الطالبات لاختبار مهاراتهن في العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، عبر بناء جسر باستخدام حلوى المارشميلو ومعكرونة سباغيتي غير مطهية. وعقب الانتهاء من هذه المنافسة استعرضت المتطوعات، في نقاش مع الطالبات، تجاربهن المهنية في العمل بمجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، وما تنطوي عليه هذه المهن من تحديات ومكافآت، كما أوضحن أهمية الهندسة في المجتمع.

وقالت نايله النعمه، كبير باحثي البيئة في إكسون موبيل للأبحاث قطر، والتي ألقت كلمة افتتاحية خلال الفعالية: " يتوصل العلماء في كل يوم إلى اكتشافات تغيّر طريقة حياتنا، وبالنسبة لي كباحثة في حقل العلوم أجدني منبهرة بهذه الاختراقات العلمية، وهذا ما يدفعني لمواصلة ما أقوم به من عمل، وقد سعدت واستمتعت اليوم خلال هذه الفعالية بمشاركة شغفني بالعلم مع طالبات مدرسة رقية الإعدادية للبنات."

وأضافت: " لا يفوتني أن أسجّل اعجابي بما لدى الطالبات من حماس وإصرار على التعلّم، وما طرحنه من أسئلة توحي بما تحمله الفتيات من طاقة وشغف بالعلوم، وأرجو أن أكون قد نجحت في تشجعيهن بالتوجّه نحو مسيرات مهنية مرتبطة بأي من مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات. وتمتلك هذه المجموعة من الطالبات طموحات مهنية واعدة، وأنا على ثقة في قدرتهن على الاسهام في بناء مستقبل أكثر ازدهاراً لدولة قطر وشعبها."

من جانبه قال عماد الخاجة، المدير التنفيذي لمؤسسة إنجاز قطر : " لا شك أن فعالية "يوم مهندسات المستقبل" تعد برنامجاً رائعاً في غاية الفاعلية في تعريف الطالبات بعالم الهندسة. ونحن سعداء بشراكتنا مع إكسون موبيل قطر في تنظيم هذا الحدث الفريد في الدوحة للمرة الثانية، حيث أنها لا ريب وسيلة متميزة لمساعدة الطالبات على تطوير شغفهن بالهندسة."

وأضاف : " نعمل في إنجاز قطر بكل جد لتزويد الطلاب بتجارب التعلّم التي سوف تساعدهم على تطوير المهارات اللازمة للانتقال إلى حقل العمل، وعندما يتسلّح الطلاب بالأدوات التي تتيح لهم تحقيق الإنجازات فإنه لا حدود لما يمكنهم تحقيقه."

يشار إلى أن شبكة موظّفات إكسون موبيل قطر، "امرأة"، تستضيف في كل عام فعاليات متعددة تهدف إلى خدمة الاحتياجات الحالية والمستقبلية للمجتمع، وقد اختارت الشبكة في نوفمبر الماضي تسليط الضوء على أهمية التعليم في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، والذي يحظى بأولوية لدى إكسون موبيل في أنحاء العالم، واستضافت النسخة الافتتاحية من فعالية "يوم مهندسات المستقبل" في مدرسة البيان الثانوية للبنات بالتعاون مع إنجاز قطر.وتأتي هذه الفعالية في إطار جهود أوسع لإكسون موبيل بهدف المساعدة في تعليم وتنشئة جيل من العلماء والمهندسين والمبتكرين، والذين سوف يساعدون بدورهم في الحفاظ على مجتمع قائم على المعرفة في قطر بالمستقبل.

وتدعم إكسون موبيل مؤسسة إنجاز قطر منذ العام 2007، بهدف صقل مهارات التوجيه والإرشاد لدى قادة الأعمال في قطر، من أجل المساعدة في تشجيع وترويج ريادة الأعمال والابتكار في أوساط الشباب القطري. وتعد إنجاز قطر إحدى المؤسسات التابعة لـ "جونيور أتشيفمنت العالمية"، والتي تعد أكبر مؤسسة غير ربحية في العالم مكرّسة للتعليم في مجال الأعمال، وتصل برامجها إلى 9.7 مليون طالب سنوياً.


إكسون موبيل
تعد إكسون موبيل أكبر شركات النفط والغاز عامة التداول في العالم، وتعتمد على التكنولوجيا والابتكار للمساعدة في تلبية الاحتياجات المتنامية للطاقة في العالم. وتمتلك الشركة مخزوناً رائداً من موارد النفط والغاز، وتُعتبر أكبر شركة تكرير وتسويق للمنتجات البترولية في العالم، كما تأتي شركتها للكيماويات من بين الأكبر في العالم.
إكسون موبيل قطر هي إحدى الشركات التابعة لمؤسسة إكسون موبيل، وتمثل الشركة في جميع الأنشطة التابعة لـ إكسون موبيل في قطر.

حول شبكة موظّفات إكسون موبيل قطر "امرأة"

تأسّست شبكة موظّفات إكسون موبيل قطر، "امرأة"، في العام 2009، بهدف تزويد السيدات العاملات في الشركة ومشاريعها المشتركة بفرص التدريب لاكتساب المهارات والتوجيه الوظيفي والتواصل، وتمثل الشبكة موظفات إكسون موبيل المتطلّعات إلى "الارتقاء والطموح والتقدّم"، وتماثل شبكات موظفات إكسون موبيل الأخرى في مختلف أنحاء العالم.
وكانت شبكة "امرأة" منذ تأسيسها بمثابة منصة لعرض الفرص للسيدات المهنيات، وطرح أبرز القضايا التي تهم المرأة في موقع العمل. وتسعى الشبكة جاهدة إلى التواصل مع المجتمع القطري، واستضافة الفعاليات التي تشتمل على فرص التطوير، وأنشطة بناء فريق العمل. وإلى جانب ذلك، تستضيف "امرأة" أيضاً فعاليات مجتمعية لإكسون موبيل بهدف دعم احتياجات المجتمع القطري.


إغلاق