تخطى للمحتوى الأساسي
بحث

تاريخنا في قطر

دخلت إكسون موبيل في شراكة مع قطر للبترول لتطوير حقل الشمال، الذي يعد أكبر حقل للغاز غير المصاحب في العالم، وشاركت من خلال المشاريع المشتركة راس غاز وقطر غاز، في 12 من 14 مرحلة للغاز الطبيعي المسال، و 27 من أكبر ناقلات الغاز الطبيعي المسال في العالم، وثلاث محطات لاستقبال الغاز في أوروبا والولايات المتحدة، وأكبر مصفاة للمكثفات في قطر.

إلى جانب ذلك، تعد إكسون موبيل الشركة الأجنبية الوحيدة المشاركة في مشروعين للغاز المحلي، هما غاز الخليج و برزان للغاز، كما تقدم الخبرات الفنية والإدارية للدعم المباشر لكل من قطر للبترول وشركة قطر لنقل الغاز (ناقلات)، من خلال انتداب موظفي إكسون موبيل.

افتتحت الشركة مركز إكسون موبيل للأبحاث قطر في واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا عام 2009، لإجراء البحوث في المجالات ذات الاهتمام المشترك لكلّ من دولة قطر وإكسون موبيل، بما في ذلك الإدارة البيئية وإعادة استخدام المياه وسلامة الغاز الطبيعي المسال والجيولوجيا الساحلية.

وتفخر إكسون موبيل قطر بالمساهمة في رؤية قطر الوطنية 2030، وهي خارطة الطريق التي ترسم مسيرة تطوّر الدولة خلال الخمسة عشر عاماً المقبلة، وذلك من خلال تطوير الإمكانات البشرية، والمساهمة في مجتمعها المزدهر، ودعم تنمية مسؤولة ومستدامة.

1955:

تسجيل شركة موبيل للنفط في قطر.

من ثمانينيات القرن الماضي إلى الآن:

  • تأسست شركة قطر للغاز المسال المحدودة "قطر غاز 1" لإنتاج الغاز الطبيعي المسال والمنتجات المتعلقة به من ثلاثة خطوط بطاقة إجمالية تبلغ 10 ملايين طن من الغاز الطبيعي المسال سنوياً. وتبلغ حصة إكسون موبيل 10%.
  • تأسست شركة راس لفان للغاز الطبيعي المسال المحدودة "راس لفان 2" في العام 2001 لإنتاج الغاز الطبيعي المسال والمنتجات المتعلقة به، وتملك راس لفان 2 خطوط الإنتاج 3 و4 و5. وتبلغ حصة إكسون موبيل في مشروع "راس لفان 2" 30%.
  • تأسست شركة قطر للغاز المسال المحدودة "قطر غاز 2" عام 2004، وتملك خطي الإنتاج 4 و5. وينتج كل خط 7.8 مليون طن من الغاز الطبيعي المسال سنوياً، وتبلغ حصة إكسون موبيل 30% و18.3% على الترتيب.
  • تأسست شركة راس لفان للغاز الطبيعي المسال المحدودة "راس لفان 3" عام 2005 لإنتاج الغاز الطبيعي المسال والمنتجات المتعلقة به، وتبلغ حصة إكسون موبيل في مشروع "راس لفان 3" 30%.
  • ساعدت إكسون موبيل في تطوير أحدث ناقلات الغاز الطبيعي المسال والمتمثلة في بواخر Q-Flex  بطاقة 210 آلاف متر مكعب، وناقلات Q-Max بطاقة 265 ألف متر مكعب والتي تنقل الغاز الطبيعي المسال إلى محطات الاستقبال التي جرى تطويرها بالتعاون بين قطر وشركة إكسون موبيل في المملكة المتحدة وإيطاليا والولايات المتحدة الأمريكية، وإلى أسواق مختلفة حول العالم.
  • افتتحت الشركة مركز إكسون موبيل للأبحاث قطر في واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا عام 2009، لإجراء البحوث في المجالات ذات الاهتمام المشترك لكلّ من دولة قطر وإكسون موبيل.
  • باعتبارها أكبر منتج للغاز الطبيعي المسال في العالم، احتفلت قطر في ديسمبر 2010 بتحقيق إنجاز كبير في طاقتها الإنتاجية التي وصلت إلى 77 مليون طن من الغاز الطبيعي المسال سنوياً.
  • من المتوقع لمشروع غاز برزان، وهو مشروع محلي مشترك بين قطر للبترول وإكسون موبيل، أن ينتج 1.4 مليار قدم مكعبة يومياً من الغاز.
إغلاق